اللجنة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا بدأت رسميا في دراسة فرض الحجر الصحي الشامل إلى حد شهر فيفري تاريخ وصول التلاقيح

0
2549

تعيش البلاد التونسية هذه الأيام على نسق متسارع من الإصابات بفيروس كورونا، حيث إرتفعت وتيرة العدوى بصفة كبيرة كما إرتفع عدد الوفيات لتحتل تونس المرتبة الأولى عربيا و إفريقيا من حيث عدد الوفيات بعدد يفوق 5000 حالة.

في خضم هذه الأحداث المتسارعة لم تنفي اللجنة العلمية التخلي تماما عن فكرة فرض الحجر الصحي العام و الشامل بالبلاد التونسية من جديد بإعتبار أنه أحد الحلول للقضاء على حلقات العدوى.

الفكرة المطروحة حاليا هي فرض الحجر الصحي الشامل على البلاد إلى حد شهر فيفري تاريخ وصول التلاقيح.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا